مراسل «ONA»
قررت نيابة حوادث جنوب القاهرة الكلية، برئاسة المستشار وائل شبل، ندب الأدلة الجنائية لفحص آثار الحادث الإرهابي الذي وقع صباح اليوم الأحد، التي استهدفت سيارة تقل ضباط ومجندي الأمن المركزى بطريق الأتوستراد دائرة قسم شرطة البساتين والتي أسفرت عن استشهاد الملازم أول علي أحمد شوقي علي عبد الخالق، النقيب أحمد إبراهيم عبد النبى، وآخرين.
وندب فريق من الطب الشرعي تشريح جثمان الضابطين، وإعداد تقرير عن الوفاة، وطلب تحريات الأمن الوطني في الواقعة.
كان مسئول مركز الإعلام الأمنى بوزارة الداخلية صرح بأنه في أثناء سير سيارة تابعة لقطاع الأمن المركزى تُقل مجموعة من ضباط ومجندي الأمن المركزى بطريق الأوتوستراد دائرة قسم شرطة البساتين صباح اليوم، الأحد، انفجرت عبوة ناسفة كانت مزروعة على جانب الطريق.
وأضاف أن الحادث أسفر عن استشهاد الملازم أول علي أحمد شوقي علي عبد الخالق، وإصابة 4 آخرين “ضابط وثلاثة مجندين”، وتم نقلهم على الفور للمستشفى لتلقى العلاج، وتكثف الأجهزة الأمنية جهودها لضبط مرتكبى الواقعة.
Share To:

Post A Comment: