أدان اتحاد الإعلاميين العرب الحادث الإرهابى الذى وقع فى محافظة المنيا أمس، مؤكدا دعمه للدولة المصرية فى حربها ضد الإرهاب.
وقال أمين عام مساعد الاتحاد وليد عبد الرحمن أن الإرهاب الأسود لا يفرق بين المسلم أو المسيحى ويضرب المسجد والكنيسة وهو ما يوضح المخططات الغاشمة للإرهاب ضد الدولة المصرية بالكامل.
وأكد دعم الاتحاد لكل تحركات القيادة السياسية المصرية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى والقوات المسلحة والشرطة المصرية فى حربهم ضد الإرهاب الأسود الذى يستهدف زعزعة استقرار مصر والمنطقة بالكامل. مشددا على دعم اتحاد الاعلاميين العرب لجهود الرئيس عبد الفتاح السيسى فى بناء الدولة المصرية وإعادة مصر لمكانتها رغم قوى الشر.
وقال عبدالرحمن إن اتحاد الإعلاميين العرب يتقدم بخالص العزاء لأسر شهداء الحادث وتتمنى للمصابين الشفاء العاجل.
أ ش أ
Share To:

Post A Comment: